أخبار عاجلة
تارودانت.. أعلام وطنية وزغاريد وشعارات ألهبت حماس الجماهير التي خرجت عن بكرة أبيها للإحتفال بتأهيل الفريق الوطني            المنتخب المغربي يتأهل لنهائي كأس العالم روسيا 2018            أسوار بريس المغربية من قلب الحدث تستبق لاتخاد القرار وتغلق عن طواعية بلا سابق إنذار..            تارودانت..السلطات المحلية تواصل تواصلها مع المجتمع المدني في إطار المقاربة التشاركية            جهات مجهولة تريد النيل من المدرسة العمومية والمديرية الإقليمية تخرج ببلاغ مؤكدة انها لن تدخر جهدا للدفاع عن مكونات المنظومة التربوية            تارودانت ..بالصور أحياء المحايطة وشوارعها طالها النسيان والساكنة متدمرة من المهتمين بتدبير الشأن المحلي            بالصور..جمعية الصداقة للتعاون والتنمية الإجتماعية بتارودانت نجاح كبير وتنظيم في المستوى رغم التهميش والإقصاء            جمعية الصداقة للتعاون والتنمية الإجتماعيةسترسم البهجة على قلوب الحاضرين غدا السبت 7أكتوبر “بملتقى تارودانت للكوميديا الشبابية”            السواسة ردو الصرف لبنكيران نهار قال : بشحال كايعيش السوسي كاع .. هاد الليلة تعشاو ببنكيران نعام آس..            عبارات شكر و كلمات مؤثرة من المدير الإقليمي للتربية الوطنية بتارودانت           
أخر تحديث : الثلاثاء 30 مايو 2017 - 4:57 مساءً

صحيفة “الباييس”الاسبانية تتحدث عن اعتقال الزفزافي

صحيفة “الباييس”الاسبانية تتحدث عن اعتقال الزفزافي
بتاريخ 30 مايو, 2017

وصل صدى خبر اعتقال زعيم حراك الريف ناصر الزفزافي الذي ألقي القبض عليه يوم الإثنين بالحسيمة، إلى مختلف أنحاء العالم وحظي باهتمام كبير من قبل الصحافة الدولية، خاصة وسائل الإعلام الإسبانية.

ومن بين أهم الصحف الإسبانية التي تطرقت لموضوع اعتقال الزفزافي، نجد صحيفة “الباييس” التي  تطرقت في مقالها الذي عنونته بـ”المغرب يعتقل زعيم حركة الاحتجاجات في الحسيمة” إلى كون بعض النشطاء ممن سلموا من الاعتقال أوقفوا أنشطتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، واختاروا عدم الإجابة عن هواتفهم.

أما صحيفة “ABC” والتي اختارت من العناوين”الأمن المغربي يعتقل زعيم احتجاجات الحسيمة”، فقد كشفت أن عملية الاعتقال وقعت في منطقة تقع على بعد 20 كلم من مدينة الحسيمة وذلك على الساعة  الثانية صباحا.

وتجدر الإشارة، إلى أنه جرى اعتقال ناصر الزفزافي، يوم الإثنين 29 ماي 2017، بمدينة الحسيمة رفقة نشطاء آخرين، وقد تم نقلهم بعدها إلى مقر الشرطة القضائية بمدينة البيضاء على متن طائرة الهليكوبتر للتحقيق معهم في المنسوب إليهم.